تقرير منصة البينانس الأخير لا يبشر بخير بالنسبة للمخزنين على المدى المتوسط

أصبح البتكوين يغرد لوحده خارج السرب ومحاولة اللحاق به أصبحت شبه مستحيلة، ويعود مصدر هذا الخبر إلى التقرير الذي نشرته منصة البينانص بإعتبارها أكبر منصة رقمية حاليا لتداول العملات الرقمية بأكثر من 40 مليون زائر شهريا. حيث أكد التقرير الذي قارن بين البتكوين وحوالي 30 عملة بديلة ان تحراكات كل من البتكوين والعملات الاخرى أصبحت علاقة طردية مما يعني أن بعض العملات الرقمية في طريق الزوال أو الإنقراض ان صح التعبير.

ونلخص هنا اهم ما جاء به التقرير:

  • شهدت أسواق العملات والأصول الرقمية أفضل نمو لمدة 3 أشهر (يقاس بالتغير في القيمة السوقية الإجمالية) منذ عام 2017.
  • أظهرت Bitcoin (BTC) تصحيحا قويا مقارنة مع العملات البديلة الأخرى في الربع الأول من عام 2019 ، ولكنها انخفضت بشكل كبير في الربع الثاني ، حيث ارتفع سعر Bitcoin بنسبة 300٪ ، مما دفع هيمنته على السوق إلى أكثر من 60٪ وسجل أعلى مستوياته لهذا العام.
  • في الربع الثاني من عام 2019 ، أظهرت مجموعات التشفير ذات العوامل المميزة الأكثر أهمية (مثل الأخبار والأحداث الرئيسية) مثل BNB أو LINK أو BSV ارتباطات منخفضة نسبياً مع مجموعات تشفير أخرى.
  • مرة أخرى ، تتم مناقشة وجود "تأثير Binance" حيث أن العملات المعدنية غير المدرجة في Binance أظهرت متوسط ​​ارتباط أقل من العملات المعدنية المدرجة في Binance.
  • تمشيا مع الربع الأول ، أظهرت أصول إثبات العمل ارتباطًا أعلى مع بعضها البعض مقارنة بالعملات غير المعدنية. ومن المثير للاهتمام ، أن متوسط ​​ارتباطات عملة التشفير PoW انخفض أكثر في الربع الثاني ، مقارنة بالأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019.

تم العثور على عوامل أخرى مثل:

  • مجموعات التشفير التي أجرت عملية بيع عامة على Binance Launchpad ، في المتوسط ​​، أقل ارتباطًا بالآخرين ربما بسبب عوامل خصوصية أكبر. أظهر Fetch (FET) و Celer Network (CELR) ، وهما مشروعان أجرتا IEO في مارس 2019 ، علاقة عالية للغاية (0.87).

وفي نفس السياق، جاء في تقرير بينانس Binance الذي حصلنا على تلخيص منه وفق موقع بتكوين مصر:
تقرير منصة البينانس الأخير لا يبشر بخير بالنسبة للمخزنين على المدى المتوسط
"أصبحت البيتكوين BTC أقل إرتباطًا بالأصول الرقمية الأخرى في الربع الثاني من عام 2019 مقارنةً بالأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019“"انخفض الارتباط بين البيتكوين Bitcoin والعملات البديلة altcoins ، مع إنخفاض في متوسط ​​الإرتباط بلغ -0.11“. 
بأثر رجعي ، يعكس الإرتباط الإيجابي التام بين أصلين إحتمال %100 من التحرك في نفس الإتجاه. بالمقابل ، تعني كلمة سلبية أن الاثنين يعملان دائمًا في الإتجاه المعاكس. الأصول ذات درجة الإرتباط أعلى من 0.5 تظهر علاقات إيجابية بين الاثنين ، في حين أن النتيجة أقل من -0.5 تظهر إرتباطات سلبية. 
أشارت بينانس إلى أن الإيثريوم Ethereum كانت الأقرب إلى البيتكوين Bitcoin مع وجود علاقة إيجابية 0.81 في الربع الثاني Q2 / 2019 ، بالرغم من الإنخفاض عن 0.889 في الربع السابق. وبالمثل ، كان إرتباط الريبل XRP إلى البيتكوين 0.875 في Q2 / 2019 مقارنة 0.69 في Q1 / 2019. ظهرت الإحصائيات كما هي في بقية العملات الرقمية ، بما في ذلك Litecoin و MIOTA و EOS و Bitcoin Cash و Bitcoin SV وغيرها.

الخلاصة: 

في هذه الظرفية الحرجة لسوق العملات الرقمية عامة وسوق العملات البديلة بالخصوص، يعتبر البتكوين والإثريوم اكثر العملات الرقمية أمانا، وبذلك يظل البتكوين ملك العملات الرقمية بدون منازع وكل محاولات التبخيس من قيمته فهو مجرد إشاعات، لذلك فهده الفترة بالذات تعد أحرج فترة "للمخزنين holdres" على المدى المتوسط حيث من المحتمل جدا ان يتضرروا أمام تزايد الهيمنة للبتكوين التي بلغت اليوم حوال 63% مما يعني الإستنزاف المستمر للسيولة من باقي العملات البديلة.
الفارمكون
كاتب المقالة
، متداول محترف في مجال العملات الرقمية، ومهتم بكل ماله علاقة بتقنية البلوكتشين وملحقاته،حاليا أنا عضو ومدون في ، مدونة العملات الرقمية .

جديد قسم : أخبار العملات

إرسال تعليق

Home
Home
Home