إختراق "منصة كريبتوبيا" كان متوقعا منذ زمن طويل!

صُدم المتداولون العرب والأجانب على السواء من جراء خبر الإختراق الذي تعرضت له "كريبتوبيا"Cryptopia والذي نشرته المنصة على صفحتها الرسمية، وهو أمر كان مستبعدا نظرا لتوالي فترات الإغلاق من أجل التحديث والصيانة، غير أن التوقف هذه المرة كان لإسباب خارجية، وخارجة عن الإرادة، مما أجبرهم إلى مشاركة الخبر على وسائل التواصل الإجتماعي(تويتر) بدون تفاصيل دقيقة عن السبب المباشر وحجم الإضرار المالية والجهة المسؤولة عن الإختراق.
cryptoia hacked 2019
وللإشارة: تتأسست منصة كريبتوبياCryptopia 2014 وتقدم إلى اليوم خدماتها من "نيوزيلاندا".

للإشارة أيضا، أن منصة كريبتوبياCryptopia قد أعلنت يوم أمس الخبر التالي: "عانت منصة كريبتويا يوم امس 14 يناير من خرق أمني خطير كلفنا خسائر مادية كبيرة ولهذا توقفت خدماتنا لإجل الصيانة والأمان" وفي نفس السياق أكدت المنصة أنها علقت كل الأوامر ستبقى Cryptopia تحت الصيانة، وسيجري تعليق المعاملات. نحن ملتزمون بحل هذه المشكلة في أسرع وقت ممكن، وسوف نبقيك على إطلاع في كل خطوة من العملية "
cryptoia-hacked-2019

1-لماذا كان إختراق منصة كريبتوبياCryptopia متوقعا! 

"أكمل القراءة...👇"↚
من خلال المقال الذي خصصناه للمقارنة بين أشهر وأفضل المنصات في تداول العملات الرقمية، إستنتجنا أن أكثر 3 منصات معرضة للإختراق هي: "الكوان إكس تشينج" و"اليوبيت" و"كريبتوبيا".

تبين بشكل واضح ان هذه المنصات ومنصة كريبتوبياCryptopia تحديدا معرضة للقرصنة، خاصة مع ضعف التحديثات وتدني درجة الأمان وهو ما حاولت المنصة تجاوزه مؤخرا عبر الرفع من نظام الحماية للمتداولين فقط، لكنها أغفلت إلى حد بعيد النظام الداخلي للمنصة، وحتى الشكل الخارجي(التصميم) الذي غيرته إلى الأسوأ. والذي تعرض بدوره إلى إنتقادات كبيرة بعد أن فتحت المنصة صفحة خاصة حوله لتلقي ردود وشكاوى المتداولين، والتي لم تستجب لها أبدا، خاصة إعتراض فئة كبيرة من المصممين حول شكل المنصة الجديد والألوان غير المنسجمة مع الأشكال الجديدة للمنصة، وغياب "الأشكال التفاعلية على كافة أقسام المنصة" بالإضافة إلى غياب تطبيق الجوال وهو أمر هام أصبح من الأمور الرئيسية في إختيار المنصة بالإضافة إلى العديد من العيوب التي تطرقنا لها عبر المقال التالي:

2-من هي الفئة الكبيرة المتضررة من إختراق منصة كريبتوبياCryptopia؟

"أكمل القراءة...👇"↚
مما لا شك فيك أن أكبر المتضررين هم متداولي "عملة الإلكترونيوم etn"، لكونها تتوفر على هذه المنصة بالذات و بحكم أن لها اكبر قاعدة ولها أكبر مستثمرين من دول مختلفة، كما أنها من بين أكثر العملات التي لها حجم تداولي كبير على منصة كريبتوياCryptopia، وللأسف الشديد فأغلب المتداولين والمستثمرين بها هم من العرب. وفي نفس السياق، تأثر سعر "الإلكترونيوم etn" بشكل واضح من جراء هذا الإختراق، حيث لم تتأثر العملة لمدة طويلة، وكانت شبه مستقرة ما بين 183 إلى 194 ساطوشي، في حين أصبحت اليوم في 165 و169 ساطوشي، لكن من المرجح أيضا أن تسترجع المنصة خدماتها ويعود معها سعر عملة الإكترونيوم إلى سعره الحقيقي، وهي فرصة أخرى للشراء من منصة "الكيكوان" بالسعر الحالي والإحتافظ بها على المنصة أو المحفظة الرسمية لها.

خلاصة القول:

إعتمدنا على مر الأيام على مبدأ شهير وهو "ألا تضع كل البيض في سلة واحدة"، فعالم العملات الرقمية لها مخاطر وتهديدات متنوعة وغير متوقعة، ونجملها على الشكل التالي:
  1. إما أن تخترق المنصة ويضيع الرصيد أو تتعطل لمدة طويلة وتعود للعمل من جديد.
  2. إما أن تخترق العملة هي الأخرى ويضيع إستثمارك وبالتالي فقدان الرصيد.
  3. إما أن تنصب المنصة او العملة بشكل مباشر على المتداولين والمستثمرين وهي حالات عشناها في نهاية 2017 بقوة على العملات الجيدة غير أنها مازلت محتشمة على المنصات.
  4. إما أن تتعرض لعملية إختراق من جهاز او سرقة بريدك وكلمات السر وكل ما له علاقة بالتداول وبالتالي ضياع الرصيد.
وهنا العديد من الإحتمالات الأخرى المباشرة وغير المباشرة، غير أن هناك بعض الخطوات القاتلة قد تغفلها، تؤدي بهم إلى تجميد حسابك إلى الأبد، وقد تطرقنا لها في هذا المقال:
الفارمكون
كاتب المقالة
،الفارمكون: مشرف مواقع ومدون عربي مهووس بالتقنية والتجارة الإلكترونية وتداول العملات الرقمية و كل ماله علاقة بتقنية البلوكتشين بشكل عام، حاليا أدير مدونة العملات الرقمية .

جديد قسم : الحماية

إرسال تعليق