القائمة الرئيسية

الصفحات

حقيقة قنوات التوصيات المجانية على التلجرام

لفت إنتباهي كثرة القنوات العربية والأجنبية التي تقدم توصيات على التلجرام telegram بشكل كبير، والملاحظ ان هذه القنوات تضم عددا مهما من المتداولين المبتدئين، همهم الأول الربح بسرعة وبطرق مجانية، لكنهم يخسرون إستثمارهم بشكل سريع، مع العلم أنهم يتبعون بشكل دقيق توصيات القنوات المجانية.
حقيقة قنوات التوصيات المجانية على التلجرام

إليك الحقيقة المرة  حول قنوات التلجرام أيتها المتداول العربي البسيط:

ملاحظة هامة: نحن هنا لا نعمم على كافة القنوات المتخصصة بالتوصيات، لكن نتحدث عن السواد الأعظم من القنوات.

القنوات المجانية على التلجرم ماهي إلا خدعة لجلب ضحايا جدد كيف ذلك؟

 ما يجب أن تعرفه أخي المتداول أن وراء كل قناة توصيات مجانية فريق عمل يدير قنوات توصيات مدفوعة تعرف ب vip وهو ما ستلاحظه بعد اشتراكك في قنوات التوصيات المجانية وسيتم احالتك كل مرة على الاشتراك في القناة المدفوعة عبر عرض ارباح التوصيات بها او عبر عرض الارباح المغرية للإشتراك بها أو عبر مشاركة بعض الصور التي تظهر لك انفجارات في بعض العملات(pump) ...والحقيقة المرة هذه فقط دعاية اعلامية لجلب ضحايا جدد.

انت مجرد دعامة support لتوصيات القنوات المدفوعة vip

بمجرد اشتراكك في قنوات التوصيات المجانية سستوصل بتوصيات جديدة-تظهر أنها جديدة- والحقيقة هي توصيات قديمة بحوالي ساعة او ساعتين ...يقدمونها لك على اساس انك ستربح منها ...لكن الحقيقة أن التوصية انهار سعرها ويحتاجون لدعم جديد على القناة المفوعة فينشرونها في القناة المجانية وغالبا القنوات المجانية تضم الآلاف من المشتركين في حين القنوات المدفوعة بها عدد قليل لا يتعدى العشرات وأحيانا المئات...
وبالتالي فهم ينشرون التوصيات فقط من أجل دعم support جديد لتوصيتهم حتى لا يفقدو مصداقية تحليلهم أمام المشتركين في القنوات العربية والأجنبية.
ويحاول البعض من "تجار التوصيات" اللعب على الأوثار الحساسة وذلك بالقول أن هدفهم أن يربح المتداولون العرب أو أنهم يشتركون في القنوات الأجنبية وينشرون لكم مجانا التوصيات المدفوعة....هذا كله كلام لا أساس له من الصحة...هدفهم الربح أولا وأخيرا.

الخلاصة:

هناك فعلا قنوات توصيات مجانية لكن هدفها هو الربح بطريقة أو بأخرى، أما القنوات المدفوعةvip فهي الأخرى مقسمة إلى صنفين: فريق يديرها ويربح من التوصية قبل نشرها ثم يربح بعد نشرها في القناة المدفوعة ثم الربح بعد نشرها في القنوات المجانية. 

لذلك، تجنب الإعتماد على القنوات المجانية فهي -بصورة أو بأخرى- تتحكم في إختيارك لبعض العملات الرقمية دون ان تشعر فلها تأثير ضمني على سيكولوجية المتداولين.

تحرر من قيود التوصيات وأعتمد على تحليلك الشخصي بناء على قراءة الشارت فيما يعرف بالتحليل الفني أو إعتمد على التحليل الأساسي عبر متابعة أخبار العملات الرقمية فهي التي توجه المتداولين إلى العملات وهي التي تؤدي إلى إرتفاع السعر شكل مفاجئ.
أنت الان في اول موضوع
تصميم المقال