قراءة إستشرافية لما سيقع قبيل إنقسام البتكوين سنة 2020

رجوعا للسياق التاريخي وما وقع للماركت بنهاية سنة 2017، لايختلف إثنان ولا يتناطح كبشان، أن الذي  ساهم بشكل كبير في نزول البتكوين من 20000$ حتا قرابة 3000$ هم الحيتان ....كما أننا سنلاحظ أنه بنهاية سنة 2017 وبداية سنة 2018 سنجد أيضا أن مختلف العملات ارتفع سعرها مباشرة بعد إرتفاع البتكوين...، حيث أن الحيتان إستخدمو خطة محكمة للربح من السوق...
قراءة إستشرافية لما سيقع قبيل إنقسام البتكوين سنة 2020
1) قامو باستثمار كميات كبيرة في البتكوين
2) البتكوين إرتفع سعره تفاعلا مع أوامر الشراء....
3) هرولة الكثير من المستثمرين بعد سماعهم خبر ارتفاع البتكوين للاستثمار به ...
4) بدأ بيع الحيتان لارصدتهم من البتكوين، والدخول مباشرة في altcoins
5) إنخفاض تدريجي للبتكوين يوازيه إرتفاع ل altcoins
6) هرولة الكثير من المسثتمرين للدخول في صفقات مختلف العملات التي إستثمر بها الحيتان.
7) خروج الحيتان من altcoins ، وانخفاض سعرها ...
الخلاصة :

الحيتان إشترو البتكوين في القاع وباعوه في القمة ..إشترو altcoins في القاع وباعوها في القمة ...حاليا يجب ان ننظر بنظرة مختلفة للماركت ...أي كيف سيفكر الحيتان مجددا ...في إعتقادي أن الحيتان في المرحلة القادمة سيجنحون لكي يستثمرو في altcoins كخيار أول، و هذا الإستثمار سيكون قبيل halving البتكوين ومباشرة بعد halving الليتكوين ....

بعد halving البتكوين ، ستكون العملات قد إرتفع سعرها، حيث سيقوم الحيتان ببيع altcoins والدخول في صفقات شراء للبتكوين وبالتالي المعادلة ستنقلب، أي ستنخفض altcoins مقارنة بارتفاع البتكوين بشكل تدريجي ....غير انه بعد سنة 2020 جميع العملات التي وقع لها ماوقع بنهاية 2017 وبداية 2018 لن تجدها في الأسعار الحالية، بل سترتفع هي الأخرى ...

هذا السيناريو سيكون ناجحا بشكل كبير إذا بقي الحال كما هو عليه، ولم يخرج حدث قوي يقلب المعادلة ك Bakkt ، أيضا هناك الإثيريوم 2.0 التي ستنتقل من بروتوكول pow إلى pos ، الذي سيساهم هو الاخر بارتفاع سوق العملات الرقمية بصفة عامة، وسوق الإثيريوم بمشتقاته بصفة خاصة ...
youssef belfakir
كاتب المقالة
، متداول محترف في مجال العملات الرقمية، ومهتم بكل ماله علاقة بتقنية البلوكتشين وملحقاته،حاليا أنا عضو ومدون في ، مدونة العملات الرقمية .

جديد قسم : البتكوين

إرسال تعليق

Home
Home
Home