الشركة المغربية "أدس توماركت1" adstomarket1 تستيقظ بعد موت سريري دام اكثر من 3 سنوات !

بعد طول إنتظار أو بالأحرى بعد أن أمست في طي النسيان، تفاجئ أعضاء أو "ضحايا" شركة ادس توماركت برسائل جديدة، تبث بقايا الأمل الذي فقده المشتركون بعد أن تم الحجز على أموالهم وأرباحهم من طرف شركة أدس توماركت في ظرفية جد حرجة، كان الزمن كفيل بتوضيحها أمام كثرة الوعود  والتماطل في إيجاد الحلول.
adstomarket is back 2019

1-لمن يتساءل حول ماهية شركة أدس توماركتADSTOMARKET1:

  • ADSTOMARKET1 شركة مغربية، تقدم خدمات الدعاية والاعلان وخدمات في مجال الفوركس، تهم كل زبون عربي أو عالمي، وتوفر معلومات غنية للزبناء المبتدئين أو المحترفين
  • ADSTOMARKET1شركة مغربية رسمية ومسجلة، تقدم خدمات متنوعة في مجال الفوركس، وتهدف إلى تطوير عملها مع زبنائها، لترسيخ مبدأ العمل في سوق الفوركس عند كل زبون مهتم بالاستمرارية والغوص في عالم المال..
adstomarket1-is-back-2019

2-مضمون الرسالة الجديدة من شركة أدس توماركت 1 ADSTOMARKET1:


وتضمنت الرسالة الواردة من شركة أدس تو ماركت معطيات أساسية من بينها: البريد الإكتروني وكلمة المرور الجديدة، التي تسمح لك بالموافقة على الشروط، وهي عبارة عن 14 شرطا بمثابة قانون داخلي، يمكنك الموافقة عليها أو عدم الموافقة، لتنتقل مباشرة على تحديث المعطيات الشخصية وإرسال صور بطاقة التعريف الوطنية. والأهم من هذا هو ووجود الرصيد القديم العالق من زمن طويل، غير أنه من المستحيل سحبه أو تحويله، يمكنك فقط الإطلاع عليه والحنين إلى الماضي.

3-تاريخ الإنطلاقة الفعلية لشركة أدس تو ماركت1 ADSTOMARKET1:

وإعتبرت الشركة هذا التحديث الجديد بمثابة إنطلاقة جديدة، وسينطلق الموقع بعدها بشكل رسمي ،على أمل تحديث الزبائن والأعضاء معلوماتهم الشخصية.

4-مميزات حصرية خاصة بالزبناء الحاليين لشركة ATM1، أصحاب الحسابات النشيطة:

يمكنك الإطلاع على نظام الوحدات من هن خلال الرابط التالي: من هنا

خلاصة الكلام:

من الصعب تصديق كل شيء، خاصة الشركات التي لا تفي بوعودها، ومن الصعب أن تصدق أيضا انها ستعود للسوق من جديد أفضل من السابق، وحتى لو عادت، فالثقة أصبحت قليلة، خاصة وأن اعضاء الشركة تورطوا واصبحوا دائنين، مما وضعهم في مأزق إجتماعي أدخل العديد منهم في مشاكل عائلية وإجتماعية.

 وجبر الضرر لا يقتصر بفتح الشركة فقط، والإطلاع على الرصيد أو تحويله وسحبه، بل يجب أن يكون تعويضا لمدة ثلاث سنوات على أموال ضخمة محجوزة وربما أستثمرت بها الشركة خلال هذه المدة كاملة أو كانت مجمدة، ولو إستثمرناها نحن في الفوركس والعملات الرقمية لكان حالنا أفضل مما آلت إليه وضعيتنا المالية بعد اغلاق الشركة.

نتمنى أن يتم تعويض كل الأعضاء على هذه المدة الطويلة لجبر الخواطر ولإستعادة وإسترجاع ثقة الإعضاء والزبائن. 

وفي غياب ما سبق، نرى أن الشركة ستدخل السوق بأسلوب جديد وبحلة جديدة وبأهداف كبيرة وطموحة، لكنها ستصدم بخيبة أمل كبيرة أساسها عدم الوفاء بالوعود وكثرة اللقاءات وإنتظار الحلقات من شخصيات كبيرة بالشركة إنقطعت أخبارها بدون سابق إنذار، مما سيضرب المجهودات الجديدة في عوامل سلبية من مخلفات الماضي الأليم.
الفارمكون
كاتب المقالة
،الفارمكون: مشرف مواقع ومدون عربي مهووس بالتقنية والتجارة الإلكترونية وتداول العملات الرقمية و كل ماله علاقة بتقنية البلوكتشين بشكل عام، حاليا أدير مدونة العملات الرقمية .

جديد قسم : أخبار العملات

إرسال تعليق