ماهو التداول الآلي أو "الأتوماتيكي" في مجال العملات الرقمية؟

ماهو التداول الآلي(auto trading) أو "الأتوماتيكي" في مجال العملات الرقمية؟

التداول الآلي (auto trading) كما هو واضح من إسمه أن الحاسوب هو من يديره ويتحكم فيه، وهو عكس التداول اليدوي الذي يشرفه عليه المتداول نفسه.
التداول الآلي(auto trading) هو أداة مساعدة لتحقيق الأرباح وتجنب الخسارة، والتداول الآلي في الأصل عبارة عن "لوغاريتم" مبرمج يضم مجموعة من الإستراتيجيات في التحليل الفني. ويمكنك التعديل عليها وإختيار المناسب منها.
auto trading

إستعملات وسعر برامج وتطبيقات التداول الآلي(auto trading).

يستعمل التداول الآلي(auto trading) في بعض الحالات التي يصعب فيها مراقبة ومتابعة استثمارك، أو في حالة إنشغالك وإبتعادك عن متابعة المستجدات اليومية، ولا يكون التداول الآلي مربحا دائما، بل احيانا وأمام تقلبات السوق المفاجئة يمكن ان  يعمق الخسارة، لهذا نجد في الأسواق الكبيرة عدة برامج أو تطبيقات وهي في الأصل تسمى" روبطات" خاصة بالتداول الآلي، ولكل "ربوط" سعر محدد وتصل في أدناها ما بين 50 الى 200 دولار وتصل في اقصاها الى 100 الف دولار. ويتحكم في سعرها عدة متغيرات من بينها قوة المحكاة، ونجاح الإستراتيجيات وسرعة دراسة التقلبات والعديد من المتغيرات الأخرى.

تزايد الإقبال على التداول الآلي (auto trading) في مجال العملات الرقمية.

كان التداول الآلي(auto trading) معروف بشكل كبير في الفوركس، لكن اليوم أصبح مجال العملات الرقمية يتصدر هذا النوع من "الربوطات" رغم أنها ليست في إستطاعة الجميع إمتلاكها، لكن هناك العديد من الأنواع المختلفة الأسعار، وتستعملها بشكل كبير "فرق العملات الرقمية" فبذلك يحافظون على سعر عملتهم مستقرا، ويتحكمون  بحجم التداول اليومي والأسبوعي، كما أن بفضل هذه الروبطات تتصيد المنصات وفرق العملات الرقمية الأخطاء القاتلة لبعض المتداولين الجدد.

أشهر المنصات والعملات التي تتعاطي للتداول الآلي بشكل مفضوح.

يكفي ان تلقي نظرة على "منصة كريبتوبيا" و"منصة اليوبيت"، حتى ترى العديد من الربوطات شغالة يوميا، خاصة على بعض العملات وليس كلها، ومن أشهر العملات التي أعاين فيها يوميا الربوطات أو التداول الآلي هي عملة "الفيرج-xvg" وعملة ال"الزيكلاسيك-zcl" وهناك العديد من العملات الأخرى التي تعتمد على النظام الآلي في طريقة تداولها اليومية.


وللتاكد من وجود "البوت أو الربوط"-إن صح التعبير- راقب الأوامر والأعداد التي تتكرر كل مرة، ففي الغالب تجد بعض العملات على وشك الإنفجار كل الأوامر بها خضراء،  كما انك أحيانا أخرى تضع أمرا للبيع أو الشراء فيضع "الربوط" امرا مختلفا عنك، بفارق ساطوشي واحد، وقد تعتقد في بعض الأحيان أنهما مجرد شخصان يتنافسان فيه على احد الأوامر، لأن صاحب الربوت له عدة صلاحيات في برمجة الربوط ويستطيع التحكم حتى في المدة الزمنية التي سيضع بعدك أمرا للبيع أوالشراء، مما يجعل من الصعوبة التمييز بين المتداول اليدوي والمتداول الآلي.

نصائح وإرشادات:

اذا لاحظت وجود "ربوت bots" يدير عملة رقمية (auto trading)، وتريد أن تتداول عليها، فهو في الحقيقة يظهر على شكل حركة مريبة في أوامر البيع الأولى فقط، حيث يضع أمرا ثم يزيله بشكل سريع ومختلف زمانيا وعدديا، فلا تخفض السعر، فهو دائما كلما تضع رقما يضع قبله رقم أدنى أو العكس وهكذا ودواليك، حتى تبيع بالرقم الذي يحدده لك الآلي، لذلك تريت حتى يدخل متداول حقيقي آخر، أما اذا عاندته فلن تبيع إلى بالسعر الذي يحدده الآلي. هذا من جهة أولى،  ومن جهة ثاتية لا تتداول على العملات التي بها حجم تداولي صغير جدا، فهي في الغالب تسيرها الربوطات حتى تضمن بقائها على المنصات.
ملاحظة: يجب التمميز بين "البوتات bots" المتخصصة والمبرمجة بدقة عالية، و"بوتات bots" التلجرام-telegram، التي تسمح بصلاحيات قليلة نسببيا مقارنة مع تطبيقات وبرامج التداوال الآلي(auto trading).
الفارمكون
كاتب المقالة
، متداول محترف في مجال العملات الرقمية، ومهتم بكل ماله علاقة بتقنية البلوكتشين وملحقاته،حاليا أنا عضو ومدون في ، مدونة العملات الرقمية .

جديد قسم : تقنيات التداول

إرسال تعليق